archives

Arabic

This category contains 48 posts

الحرية لسامبو

تحديث: 
تم تاجيل جلسة سامبو الي الاحد 14 اعسطس. في نفس اليوم الجلسة لمجموعتين من شباب 28 يونيو قضايا 700 و 701. 

من صفحة الحرية لسامبوعلى الفيس بوك


محمد جاد “26 سنة” الشهير بـ”سامبو” بطل دافع عن المتظاهرين يوم 28 يونيو وفجر 29 كمان في شارع منصور، ياريت نتضامن كلنا معاه، سامبو من الشرابية، والحقيقة ان شباب المناطق الشعبية هما اللي حموا التحرير، ولو نسيناه وتخلينا عن الشباب دول عشان شكلهم مش عاجبنا وفضلنا نتضامن مع النشطاء اصحابنا بس مش عارف مين هايحمي الميدان بكرة

سامبو اتقبض عليه من بيته بعد  مواجهة الثوار و أاهالي الشهداء مع الداخلية ( 28 يونيو 2011) و بيتحاكم أمام القضاء العسكري. سامبو, و زيه الاف تانيين, محتاجين دعمكم. محتاجين نطالبلهم بمحاكمة عادلة أمام قاضيهم الطبيعي

أتعرفوا على قصة سامبو

أحمد مصطفى عبد القادر: ضرب وخلع ملابس وزحف عرايا في السجن الحربي

تم توثيق الشهادة بمركز النديم لتأهيل ضحايا العنف و التعذيب

أول يوم رمضان الساعة 1 كنت رايح أصلي الظهر عند عمر مكرم وبعدها كنت هأروح على طول من طلعت حرب. دي كانت نيتي.

لسه داخل التحرير لقينا ناس كتير من الجيش محوطين التحرير من جميع النواحي زي يوم 28 يناير. جريت على الجامع. ودخلنا جوه وقفلنا الباب عشان كانوا بيضربوا في الشبابيك وعاوزين يخشوا. حطينا الجزامة ورا الباب. وبعدين قالوا لينا اخرجوا الدار أمان. خرجنا فتشونا كلنا. قلت له أنا صحفي قال لي امشي يا روح أمك. ركبنا المدرعة ورحنا س 5 (نفس قصة أحمد عبد السميع)

ضرب وخلع ملابس وزحف عرايا في السجن الحربي.

الكشف: ورم في الجانب الأيسر من الظهر وألم في الساق يحتاج كشف جراحة

أحمد عبد السميع السيد: الاجابة على أي سؤال كانت ضرب

تم توثيق الشهادة بمركز النديم لتأهيل ضحايا العنف و التعذيب

اثنين 1 أغسطس الساعة 1 ظهرا أبلغوني بالتليفون ان الجيش والشرطة العسكرية بيفضوا الاعتصام وان فيه ضرب نار. نزلت الميدان أنا وصديقي وبنت. ما عرفناش ندخل الاعتصام جوه. وكان فيه واحدبيشتمنا واتلم علينا ناس ييجي 15 واحد قعدوا يضربوا فينا (لابسين مدني) وبعدين سلموني للواء شرطة عسكرية (أمام الشبراوي) في شارع البستان سلمني لعساكر جيش (وليس شرطة عسكرية) الاتنين عارفني لما كنت مضرب عن الطعام ولما رحت المقابلة مع المجلس العسكري. شتموني وضربوني. قالوا لي مش انت الي كنت في المجلس العسكري؟ ضربوني لغاية ما وصلت للمدرعة. ضربوني بالعصيان وأنا طالع المدرعة نزل عسكري من فوق وضربني بالرجل في وشي. قعدنا ييجي نص ساعة في المدرعة ومشيوا ل س 5 في ضهر قصر عابدين. هناك قعدنا طول اليوم ياخدوا أسماء ويلموا بطايق وشتايم واهانات. والفطار جه بعد ما هم فطروا بساعة. شربونا ميه شكلها مش نضيف وقالوا دي الميه اللي عندنا. فطرونا من بواقي أكل العساكر (كنا 111 شخص) والدتي كلمتني في التليفون جيت أرد أخدوا التليفون كسروه. جت أخبار ان فيه مسيرة عند الشورى ومجلس الوزرا احتجاج على اعتقالنا. وبعدها بساعة نقلونا س 28 وبعدين ودونا السجن الحربي. على طريق السويس.

أول ما دخلونا قلعونا هدومنا ووقفنا بالبوكس خدوا أسماءنا وموبايلاتنا والفلوس.يسألونا اتقبض عليك فين، اللي يقول التحرير ينضرب. كان معايا ييجي 15 واحد خلونا زحفنا على بطننا. مسافة طويلة. واحدعسكري مشي فوق جسمي وضربني وبعدها لبسنا هدومنا ودخلنا الزنزانة. وبعدين قلعونا هدومنا وعملو كشف طبي بمجرد النظر. وخرجنا ودخلنا الزنازين تاني بعدها مفيش ميه في الزنزانة جيركن واحد حوالي 20 لتر لخمسين فرد.

الاجابة على أي سؤال كانت ضرب. طول يوم التلات الافطار طبق واحد مكرونة وفرخة لتلاتين فرد في حجرة و30 رغيف معفن.

مصطفى عبد الله الصغير محمد، 26 سنة، شاب مصري من قنا، خريج كلية التجارة

تم توثيق الشهادة بمركز النديم لتأهيل ضحايا العنف و التعذيب

يوم 1 أغسطس، الجمعه الأول من رمضان الساعة 3 العصر كنت داخل ميدان التحرير من شارع القصر العيني. كنت ماشي عادي وداخل الميدان اتفرج.. كانوا ضباط الجيش قاعدين عادي بين المجمعوالجامعة الأمريكية وما كانش فيه أي عنف. فجأة لقيت الناس اللي جاية من باب اللوق بيجروا ناحية الصينية، خارجين من الميدان من شارع القصر العيني ووراهم عساكر أمن مركزي. أنا فضلت واقف لأني كنت متخيل ان العساكر مش بيقصدوني أنا ومش هييجوا ناحيتي.

لكن اللي حصل ان أكتر من 20 عسكري هجموا عليا وضربوني بالعصيان السودا. ووقعت على الأرض. ضرب مستمر لمدة 10 دقايق. حاولت ألم موبايلي اللي وقع وأجري، لكنهم استمروا في ضربي، فضلت أصرخ وأقول لهم أنا صايم لكن مفيش فايدة. خدوني للعربية وضربوني بالأقلام على وشي، وكانت عربية جيش. طلعت العربية وقعدت فيها من الساعة 3 للساعة 6 مساءا. كان معانا عمرو مذيع قناة 25 يناير، وصورنا كلنا وأخد صور للميدان من العربية وكانوا كل شويه يقبضوا على حد يدخلوه العربية ويضربوا رصاص فشنك ناحية العربية عشان يخوفونا. انا كنت بأنزف دم كتير. عمرو عز فضل يزعق ويستنجد بالضباط عشان يوديني المستشفى وفعلا خرجوني بره العربية. لكن ضباط تانيين رفضوا ورجعوني العربية تاني.

كنا حوالي 15 جوه العربية وكنا تحت الشمس ومضروبين والجو حر جدا، فضلنا نستنجد بأي حد، طلبنا ميه لكن ما حدش عبرنا، العربية اتحركت وراحت عابدين، ودخلونا معسكر الشرطة العسكرية، وقعدنا نص ساعة، وبعدين خدوني في عربية اسعاف نقلوني لمعسكر الألف مسكن (حلمية الزيتون)

وفي عربية الاسعاف ما حدش أسعفني ولا أنا طلبت من حد يسعفني. طلبت من السجن موبايل أكلم أهلي. وكلمتهم وقلت لهم اني رايح المستشفى. لكنهم وصلوني لمعسكر الألف مسكن، هناك العساكر عاملوني انا وواحد تاني في العربية كويس وعزموا علينا بالفطار لكن أنا ما قدرتش أفطر من الضرب اللي في جسمي، شربت شاي وميه وسجاير بس.

قعدت في المعسكر ساعة لحد ما خلصوا إفطار، قاعدين على الرصيف. خدوني في عربية الاسعاف وودوني المستشفى العسكري في حلمية الزيتون. دخلت المستشفى اهتموا أكتر بدراعي ونسيوا جرح راسي والكدمات. عملوا لي أشعة وجبسوني وبعدين حسيت بهبوط من كتر النزيف. العسكري اللي كان معايا كان كويس راح للدكتور اللي في الطوارئ وطلب منها تشوف النزيف وفعلا جت لي وخيطت الجرح اللي في راسي 4 غرز. رجعنا المعسكر تاني في الألف مسكن أنا وزميلي وحطونا في الزنزانة. اتحبسنا مع عساكر جيش محبوسين، عاملونا معاملة وحشة وما رضيوش يسيبوني أنام على الأرض وقالوا لنا هنا المعاملة ميري ومفيش نوم (مع انهم محبوسين زينا).

قعدونا في الزنزانة ساعتين وبعدين نقلونا في عربية جيب جيش للسجن الحربي على طريق مصر الاسماعيلية. استقبلونا بشكل سيء جدا. دكتور السجن كشف عليا وسجل الاصابات. وطلعوني على مكان تجمع المصابين والمفروض ان ده أحسن مكان في السجن. لاقيتهم ادوني بطانية ونيموني على الأرض.

قابلت 19 شاب من اللي اتقبض عليهم في أحداث مسرح البالون، كانوا شباب محترم جدا.

نمت على طول وصحيت الصبح حاسس بهبوط من قلة الأكل. نزلوني للدكتور، إداني حقنة مسكنة وحقنة فيتامين. ما أكلتش خالص. مفيش نفس والأكل مقرف جدا. اغمى عليا تاني على المغرب. ونزلت تاني علقوا لي جلوكوز فوقني.

تالت يوم رمضان الصبح أخدونا 15 واحد مكلبشين في عربية ترحيلات الأمن المركزي. استنينا في العربية ساعة جوه السجن وبعدين العربية اتحركت ووصلت نيابة عابدين. قعدنا في قاعة المحكمة، كل شويه يعدونا ويفرزونا. وينادوا على أسامينا. على العصر الجو حر جدا بدأت يغمى عليا تاني. حاولوا يشربوني أو يأكلوني ما عرفوش لأني كنت بأرجع. جابوا لي مسعف لقى عندي هبوط. وقال لهم أنا اديته حقنة وهو ما فيهوش حاجة. أصحابي خدوا بالهم مني وأكلوني تمر وبقيت أحسن.

نقلونا من نيابة عابدين لقسم الدرب الأحمر بعد المغرب قعدنا ساعتين وبعد كده خرجونا. أصحابي خدوني من قدام القسم وودوني لقسم قصر النيل عشان أدور على موبايلي لكن ما لقيتهوش.

( لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين (بيان 1 -الإسكندرية

 بيان رقم ١ – الإسكندرية

تعلن مجموعة لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين بالإسكندرية رفضها التام لما قامت به الشرطة العسكرية يوم ٢٠١١/٨/٨ أمام المحكمة العسكرية بثروت الإسكندرية أثناء محاكمة المتظاهرين المعتقلين على خلفية أحداث يوم ٢٠١١/٧/٢٢أمام المنطقة الشمالية بالإسكندريه والتي أجلت لثاني مره إلى يوم ٢٠١١/٨/١٥ لسماع المرافعات و  المتمثلة في :

١. تواجد أعداد مبالغ فيها وغير مبرره من قوة الشرطة العسكرية

٢. غلق الطريق المؤدي إلى المحكمة و منع المتضامنين من الوصول إليها

٣. تهديد المتضامنين و منعهم من الهتافات، رفع الشعارات و التصوير

٤. التضليل العمد لأهالي المعتقلين و إقناعهم أن وجود وقفات تضامنية تضر بمصلحة القضية و تؤثر سلبا على الحكم

٥. الاستفزاز المتعمد من الشرطة العسكرية والأمن المركزي للمتضامنين

هذا و تستمر المجموعة في العمل على المطالبة بحق جميع المدنيين في المثول أمام قضاء مدني عادل و مراعاة الظروف الصحية للمحتجزين كما ترفض التباطؤ المتعمد في الإجراءات

مجموعة لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين (الإسكندرية)

Nomilitrials.alex@gmail.com  0194874569

Alexandria – Statement no. 1

The “No Military Trials for Civilians” Group in Alexandria announces its complete rejection to measures taken by military police by on August 8th, 2011 in front of the Military court in Tharwat area in Alexandria during the trial of protesters, who were arrested on July 22nd, 2011 in front of the northern military headquarters in Alexandria. The trial was postponed to August 15th, 2011. These measures are as follows:

1- The existence of so many and unjustified forces from the military police

2- Blocking the road to the court and preventing people who came for solidarity from reaching the court

3- Misinforming families of the arrested protesters and convincing them that such standings could have a negative impact on the court’s sentence

4- Deliberated provocation from the military police and central security forces for people who were standing in solidarity

The Group continuous to work on demanding the rights of all civilians to face civilian courts and taking into account the health conditions of the detainees, and also refuses the intended slowdown in the procedures.

The “No Military Trials for Civilians” Group in Alexandria

Nomilitrials.alex@gmail.com  0194874569

توابع فض الاعتصام أول يوم رمضان… استمرار القبض

لازلنا نتلقى بلاغات عن استمرار القبض على أفراد من ميدان التحرير

2 أغسطس:

 القبض على حسن محمود محمد و كريم سيد محمود و احالتهما للنيابة العسكرية

التهم الموجهة: التظاهر, الهتاف بالعبرات المشينة و المناوءة للمشير و المجلس العسكري, و استعمال العنف ضد موظف مكلف بالخدمة العامة

في انتظار قرار النيابة العسكري

6 أغسطس:

أحمد سليمان يحيى, مهندس. 35 سنة

حسن بهجت, 73 سنة

تم نقلهما ل س28 لم يتم التحقيق معهما بعد

أخر أخبار المجموعة المقبوض عليها اثر فض أفطار ميدان التحرير يوم 5 أغسطس 

حتى لا ننسى … مايكل نبيل

خواطرمايكل نبيل من  السجن :1

في الدولة الظالمة، يكون المكان الطبيعي للشرفاء هو السجن.. لا تحزنوا يا أصدقائي، أنا في المكان الطبيعي.

أخطأت حينما كنت في مركز هشام مبارك، و قلت أنني سوف أكتب جزء ثاني من مقالي ”الجيش و الشعب عمرهم ما كانوا أيد واحدة.“ و لكن حينما يتم القبض علي لمنعي من كتابة مقال فهذة أعظم شهادة يمكن أن أنالها في حياتي.

هذه سابع مرة يتم فيها القبض علي.. مرتان في سوريا، و مرتان علي يد الشرطة المصرية، و ثلاث مرات علي يد الجيش… كم مرة أخرى مطلوبة مني لكي أعيش حرا؟

في عهد مبارك كان الاعتقال يحدث بقرار إداري، و في عهد المجلس العسكري يتم الاعتقال بحكم محكمة عسكرية!

أمس، 9 أبريل، كان عيد الميلاد الثاني لحركة لا للتجنيد الأجباري.. أحتفلت به بزجاجة عصير و بعض قطع الشيكولاتة.. لماذا يا مصر تسرقي مننا فرحتنا؟

أصبحت أترحم علي أيام مبارك و أمن الدولة… لم أدخل السجن أبدا في عهد مبارك، و لم يحدث أبدا أن قام ضابط أمن الدولة بضربي أو التحرش بي جنسيا!

علي الزنزانة المواجهة لزنزانتي كتب أحد المساجين ”هذا من فضل ربي“ من فضلك يا الله، تفضل أيضا عليى من قتلوا و عذبوا أخواتنا.

يا أبو نسر و طاقية و كاب غاوي ليه حبس الشباب؟

علّي في سور السجن و علّي… بكره الثورة تقوم ما تخلي.

هكذا أردد داخل السجن.

أشعر بنية لإيذائي بعد صدور الحكم… لا تصدقوا أي كلام يقولوه عن محاولات أنتحار.. المجلس العسكري مسئول عن سلامتي حتي الأفراج عني.

أشكر كل من تضامنوا معي .. الحرية لها ثمن، أنا أدفع الثمن داخل السجن و أنتم تدفعوه خارج السجن!

كتب مايكل نبيل هذه المقالة يوم الأحد العاشر من أبريل 2011، وسلّمها لأحد المحامين داخل أقبية النيابة العسكرية، حيث كانت تُعقد محاكمة مايكل، في تمام السّاعة الثانية ظهرًا من نفس اليوم، قبل ساعات من معرفة الحكم الذي صدر بحقه بالسجن ثلاث سنوات.


فض اعتصام أهالي شهداء الثورة

تحديث 2-8-2011 5:22 م:

 المجموعة اللي اتقبض عليها من أمام هارديز مساء أمس اخدوا اخلاء سبيل:

أمضوا الليلة في س45 بالمقطم, و الان في طريقهم ل س28

الأسماء:

إسلام محمد إبراهيم

أسماء عبد الفتاح عيد

أمنية محمد يوسف

حياة جرجس شحاتة

خالد جمعه حسن

عمرو عادل أحمد

أحلام محمد ابراهيم

سيد محمد السيد

شيماء محمود خليل  – صحفية من البي بي سي

**************************************************************************************************************************

تم فض اعتصام ميدان التحرير اليوم بعنف و قبض عشوائي من الشرطة العسكرية و الأمن المركزي, و في حضور اللواء حمدي بدين

فيه خبر ان 150 مقبوض عليهم موةجودين دلوقتي في س 5 في عابدين. المحامين هيتابعوا هناك

قائمة أولية باسماء المقبوض عليهم و المختفين, رجاء المساعدة في تصحيحها أو الاضافة له

المقبوض عليهم
  1. إبراهيم نجيب عرابي

  2. ابو رضا احمد محمد السماك

  3. أبو زيد عبد النبي أبو زيد

  4. أبومازن السيد.

  5. احمد ابراهيم احمد مصطفى

  6. أحمد ابو العلا، 12 سنة

  7. أحمد اسماعيل حسن- الشرقية

  8. أحمد جمال محمد ربيع – مخرج مسرحي

  9. أحمد حمدي – مصور بجريدة التحرير

  10. أحمد عاشور

  11. أحمد عبد السميع – من السيدة زينب

  12. أحمد فضل

  13. احمد محمد احمد علي محمود الجندي (صديقه قاله انه اتاخد على 3ونص ودي صورته)

  14. أحمد محمد يوسف، 31 سنة، شركة سياحة المحروسة في التحرير

  15. احمد محمد الهادى تهامى- شرقية

  16. أحمد مصطفى عبد القادر – صحفى

  17. إسلام محمد إبراهيم ( من عند هارديز)

  18. أسماء عبد الفتاح عيد ( من عند هارديز)

  19. أشرف عبد القادر توفيق، 27 سنة، دبلوم صنايع، الفيوم

  20. أمنية محمد يوسف التاسعة مساءا (امام هارديز)

  21. أمير محمد فتحي عبد السميع – طنطا

  22. ايهاب السويسى

  23. ابراهيم حسن

  24. بلال حسن حسين

  25. حسام او وسام لطفى.

  26. حسام عبد اللطيف عبد الفتاح قناوى

  27. حسن سامح حسن ابراهيم

  28. الحسن علي مهند زيادة

  29. حسن محمود محمد،21 سنه، اتمسك على كوبري قصر النيل 17.55من الداخلية

  30. حياة جرجس شحاتة (من عند هارديز)

  31. خالد جمعه حسن (الآن من عند هارديز)

  32. السيد محمد ابراهيم

  33. سيد محمد ابراهيم عبد المعطى

  34. سيد مدبولي، 38 سنة، السويس

  35. سمير حسن

  36. شريف زينهم عبد الرحيم

  37. شهاب

  38. شيخ ايهاب- السويس

  39. شيماء محمود خليل (امن عند هارديز) – صحفية من البي بي سي

  40. سمير حسن

  41. طاهر محمد عبد الله – 24 سنة

  42. عبد الحميد سعيد عبد الحميد

  43. عبد الرحمن (الشهير بعبده الهتيف)

  44. عبد الله أحمد محمد. محافظة الإسماعيلية

  45. عبد المعطي السيد – اتاخد من عند الجامعة الأمريكية

  46. عبدالله السيد حسن بيومى

  47. عبدالله عبد المعز عبد الحكيم

  48. على حسن (9:30 مساءا)

  49. عمر عباس أبو زيد، 16 سنة، اسكندرية

  50. عمر عبد المعز عبد الحكيم، 25 سنة، تاجر فاكهة، سوهاج

  51. عمرو احمد رياض -صحفى

  52. عمرو عادل أحمد (الآن من عند هارديز)

  53. عمرو عاشر.

  54. عمرو عباس ابو زيد 16 سنة، اسكندرية

  55. عمرو عبدالله حافظ محمود – طالب بكلية شريعة وقانون

  56. عمرو عز، 6 أبريل

  57. عمرو غنيم

  58. عوض على عوض-الشرقية- 22 سنه

  59. على على عوض

  60. علاء الحيرازى

  61. كريم (من عند هارديز)

  62. كريم يوسف – من أسيوط

  63. عبد كريم يوسف – من أسيوط (على الهايكستب – مع أحمد عبد المسيع )

  64. مجدي صبحي عامر

  65. محمد ابراهيم سعيد- المنوفية.

  66. محمد أحمد عمر، 19 سنة، أسوان

  67. محمد سيد عبد الرحيم- المنيا

  68. محمد صلاح الدين زيدان – مقيم فى الاسكندرية

  69. محمد صلاح الدين محمود محمد خضر – السن:25 – من الاسكندرية

  70. محمد عبد الحميد صلاح عبد الحميد سعيد -محاسب قانونى – بنى سويف-

  71. محمد محمود حسن محمد.

  72. محمد موسي عبد الفتاح موسي- تاريخ ميلاد 27-09-83

  73. محمود محمد الدبيس، مصور الدستور الأصلي

  74. مدحت محمد- السويس

  75. مصطفى عبد الله الصغير، 25 سنة، جامعة الوادي الجديد، مصاب في يده وراسه- قنا-ااتنقل لمستشفى حلمية الزيتون العسكري استلمته النيابة العسكرية بعدها

  76. مصطفى محمد على عبد الله

  77. مينا فتحى

  78. نصر محمد علي

  79. نصر محمد عيد

  80. ناصر حسن عبد الحى

  81. هشام محمد عبد الحميد الصوالحي – مصمم جرافيك

  82. وليد منير عبد السلام عيسي – طنطا (اتصل والده الحاج منير عبد السلام، رقم المحمول 0102296191)

  83. أسامة ماهر – أخ الشهيد علي ماهر

المختفين

  1. يحيى، 9 سنوات

  2. حسين محمد السيد – 15 عاما

  3. خالد هاشم رضوان

  4. محمد سيد جابر (الشهير بمحمد المصرى)

أخلاء سبيل:

  1. شريف زهران.

  2. مصطفى شامة.

  3. اسرعبد الغنى حسين

  4. محمد حامد على حامد

  5. عمرو حسين عبد الرءوف- صحفى ومعه اثنين اجانب

  6. وليد صفوت

  7. عبد الرحمن عز، 24 سنة، مذيع في قناة 25 يناير و6 أبريل

  8. وليد مرزوق

المصابين

احمد مكي

كريم جوهيني

عبد الله إسماعيل حسن

مجدي صبحي محمد

القائمة مصدرها “جبهة الدفاع عن متظاهري مصر” و بلاغات من الأصدقاء و الاهالي 

أحمد عبد المنجد من ذوي الاحتياجات الخاصة أمام المحكمة العسكرية بالاسكندرية

أحمد عبد المنجد محمد دسوقي .. من ذوي الاحتياجات الخاصة ومصاب بقصور ذهني وسيتم محاكمته عسكريا يوم الاربعاء القادم 1 اغسطس 2011. تم القبض عليه من احداث الاسكندرية يوم 22 يوليو 2011.. حصلنا على هذه الأوراق من والدته لاثبات حالته.. أحمد ليس بلطجيا

  هل يحاكم أحمد وغيره من المدنيين عسكريا؟؟

الحرية لأحمد وزملائه من القضاء العسكري – وان لزم، فليحاكموا امام قاضيهم الطبيعي

الجدير بالذكر ان في محادثتنا مع والدة احمد قالت انها حينما زارته في السجن -الحضرة بالاسكندرية- وجدت على جسد احمد آثار تعذيب وضرب مبرح.. وذكرت أنه موجود في السجن مثله مثل أي مسجون مما يجعله غير قادرا عن الدفاع عن نفسه، فهي طالبت بوضعه في مستشفى أو مصحة لضمان سلامته

اعتقال – تعذيب – محاكمة عسكرية لشخص مدني معاق ذهنيا.. بعد الثورة!!!ـ

كان من ضمن المعتقلين من أمام المنطقة الشمالية في نفس اليوم شخصا آخر من ذوي الاحتياجات الخاصة ولكن تم اطلاق سراحه بعد ضربه ضربا مبرحا في المنطقة الشمالية – صورة هذا الشاب وتم تصويرها بمعرفتنا تلك الليلة

شهادة تقدير من مدرسته

كارنيه لجمعية الرحاب لتنمية مجتمع

كارنية يثبت الاعاقة الذهنية من مديرية الشئون الاجتماعية

Ahmed Mohamed Abdel Monaged Desouki

Ahmed has special needs and suffering from mental limitations and he will face a military trial next Wednesday, August 1st, 2011. He was arrested since Alexandria’s events on July 22, 2011.  We obtained his followings documents from his mother to prove his Case.   Ahmed is not a thug.

Freedom for Ahmed and his colleagues from the military justice. And if necessary he should be tried before a civilian court.

It is worth mentioning that in our conversation with Ahmed’s mother, she said “when she visited him in prison,  at Hadra, Alexandria, she found on Ahmed’s body marks of brutal torture and beating”, she also mentioned that he is in jail is treated like any other prisoner who don’t have his condition and not able to defend himself”. She is asking to place her son in a hospital or clinic to ensure his safety.

Arrest, torture, military trial for a civilian mentally disabled person !!  After revolution!!

Ahmed was among the detainees in front of the “Northern Military HQ” in Alexandria.  On the same day another mentally disabled person was released after he was severely beatin in the same military HQ in Alexandria. 

بيان: ردا على خبر جريدة الدستور بلقاء المجلس العسكري

تعلن مجموعة ” لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين” تكذيبها لما ورد في جريدة الدستور في 28 يوليو 2011 عن تلقيها دعوة  مع مجموعات أخرى للقاء المجلس العسكري .

و تعلن المجموعة أنها بعد اللقاء الأول الذي عقدته مع المجلس العسكري بتاريخ 13 يونيو 2011,  لن تقبل أي دعوات أخرى تتلقاها للقاء المجلس العسكري, لامتناع المجلس عن تنفيذ وعوده.

كما نطالب جريد الدستور نشر تكذيب فوري للخبر و الامتناع عن نشر أي خبر أخر يخص مجموعة “لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين” قبل التحقق و التأكيد مع أفراد المجموعة.

المطالب التي قدمناها في لقاء 13 يونيو مع المجلس العسكري:

·        وقف إحالة المدنيين للمحاكمات العسكرية وإحالتهم للنيابة العامة والمحاكمة العادية، وإصدار تعليمات للشرطة العسكرية و الشرطة المدنية بعدم إحالة أي شخص للنيابة العسكرية إلا فى حالة أرتكاب جرائم داخل ثكنات القوات المسلحة، وإصدار بيان خلال أسبوع من تاريخ اللقاء بالتعهد بعدم إحالة المدنيين لأي نوع من المحاكمات العسكرية.

      · حماية التجمعات السلمية (التظاهرات, الاعتصامات و الاضرابات) باعتبارها أحد منجزات الثورة، و عدم التعرض للمشاركين بها ( مثل عمال بتروجيت الجاري محاكمتهم عسكريا الان).

·        الافصاح عن أعداد و بيانات كل المدنيين الذين مثلوا امام المحاكم العسكرية منذ 25 يناير 2011 و حتى وقتنا هذا،  وإعادة محاكمتهم جميعا أمام قاضيهم الطبيعي، خلال جدول زمني معلن قريب المدي.

·        إسقاط كل الأحكام  التي حكم بها على شباب الثورة – بما فيها الأحكام مع ايقاف التنفيذ-  وتنفيذ الوعود بالأفراج عن باقي شباب الثورة المسجونين،  تطبيقاً لنص المادة 99 من قانون القضاء العسكري ، خلال جدول زمني معلن  قريب المدي.

·        التحقيق في الانتهاكات التي ارتكبها بعض أفراد الجيش و الشرطة العسكرية تجاه المواطنين ( اعتداء جسدي، تعذيب،كشف عذرية المتظاهرات ، إلخ ) ووضع جدول زمني لسير التحقيقات ، والإعلان عن نتائج التحقيقات.

·        تقديم اعتذار رسمي عن الانتهاكات التي ارتكبها بعض أفراد الجيش و الشرطة العسكرية تجاه المواطنين، و تعويض ضحايا التعذيب و المحاكمات العسكرية الظالمة.

 للتواصل مع مجموعة “لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين:

الخط الساخن: 0102850271 – 0107821006

البريد الالكتروني: Nomiltrials@gmail.com

*رابط الخبر http://www.dostor.org/politics/egypt/11/july/28/49691

تابعنا على تويتر

  • اتحاكم عسكرى .. فمات دول صورتين لكريم مدحت 19 سنة .. صورة ليه قبل ما يتحاكم عسكرى ويدخل السجن، وصورة تانية بعد... fb.me/7l4zrpqa6 2 weeks ago
  • "أنا أحمد أمين غزالي، أرسل اليكم هذه الرسالة ولعلها الأخيرة، فأنا أموت بالبطىء، وأعاني من ضعف شديد ولا أستطيع... fb.me/8GZsEzyDE 1 month ago
  • "يقبع الغزالي الآن في زنزانة انفرادية مساحتها اثنين متر فى متر ونصف، ولا يسمح له سوى بـ 15 دقيقة في اليوم للذهاب... fb.me/1T6rgUnWB 1 month ago