archives

Archive for

احمد عبد الرحمن – محبوس منذ 20 مارس

احمد عبد الرحمن عبد الرحيم سعيد معتقل من مارس 2011 في قضية مخالفة بناء وتم الحكم عليه عسكريا بخمس سنوات

خاله ( أ / فؤاد ) واخوه ( أ / سعيد ) يذكرون تفاصيل من القضية

الصفحة الخاصة بأحمد على الفيسبوك

الاسم / احمد عبد الرحمن عبد الرحيم سعيد وعمره الان 25 عاما رقم القضيه 1291 جنح عسكريه اسكندريه لسنه2011 قد تم القبض عليه يوم 20 مارس 2011 بواسطه الشرطه العسكريه عن طريق بلاغ كيدي بتهمه انه قام بتعليه دور بالعقار الكائن 277ش جمال عبد الناصر ميامي الاسكندريه وتم الحكم عليه بالحبس 5 سنوات وقدمت اسرته الاوراق والمستندات الازمه لبرائته فتم الغاء الحكم واعاده المحاكمه مره اخري حيث اكتشف قائد المنطقه الشماليه العسكريه الظلم الذي وقع عليه واحاله القضيه الي دائره اخري وتوالت الجلسات حيث تم احضار الضابط المكلف بالقبض عليه وتم استجوابه امام المحكمه واقر انه لم يشاهد حين القبض عليه ايه مباني وقامت اسرته بتقديم اوراق رسميه مستخرجه من مصلحه الشهر العقاري وشركه كهرباء الاسكندريه بان العقار المذكور + الدور الثالث عشر موضوع القضيه باسم الأب وليس احمد وقد تم بناء هذا العقار من عام 1998 وتم الانتهاء منه في عام 2004 وتم الحكم عليه مره اخري ب5 سنوات وجميع الاوراق موجوده لدى عائلته ولدينا… وهو محبوس منذ 20 مارس

نداء للمحامين والمحاميات للتطوع

يعلن كل من  ““مركز هشام مبارك للقانون” ومجوعة “لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين” عن قبولهما  لمتطوعين ومتطوعات من العاملين بمهنة المحاماة  للعمل في القضايا المتعلقة بالدفاع عن حقوق الإنسان في مصر في إطار عمل  شبكة محامي  المركز في محافظات مصر  المختلفة،و مجموعة لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين وغرف الطوارئ لجبهة الدفاع عن متظاهري مصر.

يضيف  هذا العمل خبرة  بالعمل القانوني والحقوقي   للمتطوع/ة خاصة ما يتعلق بالقضايا التي تتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان، كما ستتيح  له\ها الأولوية في التدريبات الحقوقية التي سينظمها المركز أو يشارك فيها خلال الفترة القادمة.

يشمل عمل المتطوعين حضور تحقيقات النيابة سواء العامة أو العسكرية وكذلك تمثيل بعض ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان أمام المحاكم المصرية المختلفة، بالإضافة إلى  المشاركة في بعثات تقصي للحقائق بالتنسيق مع النشطاء الحقوقيين، و كذلك توثيق تلك الانتهاكات.

سيعمل  المتطوعون في نطاق المحافظة التي يقيمون فيها  بالتنسيق مع باقي المتطوعين في ذات المحافظة. على الراغبين أو الراغبات في التطوع ملئ استمارة التطوع المرفقة وإرسالها للبريد الإلكتروني:.

 maamoun.maha@gmail.comو hmlc@hmlc-egy.org أو hossamhadad@hmlc-egy.org

للمزيد من المعلومات والتفاصيل:

0101167054 – 0120624003 – 0122146716

مركز هشام مبارك للقانون : 1 شارع التوفيقية – الدور الخامس- وسط القاهرة

ت:  0225758908

للمزيد عن مركز هشام مبارك للقانون: http://www.hmlc-egy.org/

للمزيد عن مجموعة لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين https://tahrirdiaries.wordpress.com 

للمزيد عن جبهة الدفاع عن متظاهري مصر: http://egyprotest-defense.blogspot.com/

مايكل نبيل, أول سجين رأي في عهد الثورة

مايكل نبيل, أول سجين رأي في عهد الثورة. حكم عليه في محاكمة عسكرية بالسجن 3 سنوات و دفع غرامة قدرها 200 جنيه في سجن المرج. و نظرا للتجاهل والتعنت من قبل سجن المرج ومصلحة السجون أعلن مايكل نبيل الاضراب عن الطعام منذ يوم الثلاثاء الماض  لا يتناول الا المياه (الأضراب عن الطعام يفضل ان يتناول عصائر هذا يعطى 3 اسابيع حتى يهبط السكر فالدم لمستوى الخطر)  مما يزيد من خطورة الموقف لأن بتناول المياه فقط تتدهور الحالة صحية فى اسبوع:

الوضع الحالى لمايكل:

  • ·         توجه والد مايكل الى مصلحة السجون لشكوى ضد سجن المرج (رفض اثبات الأضراب، تزوير تقرير مضى عليه امناء شرطة بانه غير مضرب)
  • ·         مامور سجن المرج رفض الامضاء على جميع مطالب مايكل (التى ذكر بها سوء المعاملة فالسجن ) مضى فقط على الأضراب
  • ·         ارسال النائب العام قسيس لمقابلة مايكل ثم اخذ اقواله
  • ·         مايكل محبوس انفراديا
  • ·         لا يوجد اى تغطيه اعلامية لاضرابه

تفاصيل أكثر عن مايكل نبيل:

الشرطة العسكرية قبضت على مايكل نبيل سند من منزله فى حى عين شمس, القاهرة, فى 28 مارس, 2011. تم اتهامه بـ ”إهانة المؤسسة العسكرية و نشر أخبار كاذبة تكدر الأمن العام“. تمت محاكمته من قبل محكمة عسكرية مع أنه مدنى, خلال 13 يوم تمت إدانته و الحكم كان 3 سنوات فى سجن مشدد مع الشغل و غرامة 200 جنيه.

مايكل ناشط سياسى و مدون منذ 2006. فى ابريل, 2009, أنشأ ”حركة لا للتجنيد الإجبارى“. كسلامى, أعلن عن رفضه الضميرى و طالب بإعفائه من الخدمة العسكرية. تم القبض عليه فى 12 نوفمبر, 2010, أيضا من الشرطة العسكرية, لكن تم الإفراج عنه بعدها بيومين, و أخيرا تم إعفاءه من الخدمة العسكرية لأسباب صحية.
مايكل شارك بنشاط فى الثورة المصرية و أبرز خصوصا حقيقة أن مصر فعليا تحت حكم عسكرى لمدة 6 عقود. تم القبض عليه فى 4 فبراير من الشرطة العسكرية و تم تعذيبه, لكن أطلق سراحه بعد 27 ساعة.
معتقدات مايكل السلامية جلبت له المواجهة مع الجيش, قبل ذلك. هذه المرة, بدى الأمر أنهم كانوا يبحثون عنه بسبب وثيقة مطولة كتبها, مسلط الضوء و منتقد دور الجيش خلال الثورة.

والد مايكل نبيل يتحدث عنه:


روابط أخرى:

أخر تقرير لمنظمة العفو الدولية عن قضية مايكل نبيل (بالانجليزية)

شهادة والد أيمن عادل حفني – حكم بخمس سنوات


قصة غريبة في الاسكندرية لأب أساء تقدير الموقف وفي خلال ثلاثة أيام تم الحكم بخمس سنوات سجن على أيمن ابنه  بتهم لم يرتكبها
لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين

ملخص الفيديو على لسان والد أيمن:ـ

والد أيمن عادل حفني محمد المتهم بقضية عسكرية رقم ١٤١ جنايات عسكرية. ابني طالب في المعهد العالي للخدمة الاجتماعية وليس بلطجياً. ابني يوم ١٩ مارس لو تفتكروا شهر مارس دة كان في إيه؟ كانت البلد عمله في ازاي. يوم ١٩-٣ أنا ابني كان تاعبني أنا ومامته مسكت ابني مش عايزه يمشي في حاجات وحشة. عنفته فابني رفض العنف بتاعي فعاند معايا، رحت خدته سلمته مكنش في شرطة، سلمته للجيش على أساس إن هما يخدو إجراء معه بسيط يعني علي قد الحدث الهو حصل . فأنا فوجئت إن الجيش ضربه وقلعه هدومه وكانوا بيتناوبوا عليه بالضرب وبيذحفوه على الأرض قدامي. أنا مقدرش أعمل حاجة أنا خفت من جيش. انسحبت سبت ابني. بعد ثلاث أيام عرفت أن ابني اتحكم عليه بخمس سينين سجن وخمس سنين مراقبة. ابني عمل إيه علشان يتحكم عليه بخمس سنين سجن وخمس سنين مراقبة. ابني معملش حاجة الجيش مقبضش عليه ده أنا سلمته علشان كان تاعبني وكنت عايز ياخده معاه إجراء على قد الحدث العمله معايا. بس بالنسبه للحدث الكبير ده كله ده يعتبر ظلم واقع على ابني.  الاتهامات إلي هما قدموها لابني قالوا عنه إن هو حامل سلاح أبيض، سرقه بالاكراه، سارق دكان خال، معندوش خال عنده دكان، سرقه بالاكراه. الاتهام الثاني محاولة تفجير أنبوبه في البيت. ترويع أهله. أنا اللي موديه وبقول هو معملش كدة معنا. ابني معملش الكلام الي في القضية. وبعدين أنا لما شعرت إن ابني اتظلم بدأت اوكل محامي علشان يعمله النقض. المحامي أخد مني فلوس النقض وقال لي إن ميعاد النقض فات خلاص. طب نعمله إيه؟ قال لي قدم إلتماس في المنطقه الشمالية ومحدش بيرد عليا. أنا لما كان المجلس العسكري قدم القرار رقم ٦٨ تقريبا إن إلي عنده شكوى يبعتها بالفاكس أنا بعتت بالفاكس والمستندات. احنا أسرة محترمه ، ليست لها أي تاريخ قضائي ومدخلناش القسم قبل كده. أنا عندي أخوه بكالوريوس تجارة خريج ٢٠٠٩، وعندي أخته مؤهل متوسط متزوجة. وابني ده إلي بيقولوا عليه سرقة بالاكراه و بلطجي ومش عارف ايه ، ابني ده  طالب بالمعهد الخدمة الاجتماعية في محرم بك. أنا مش عارف ازاي ده حصل. ازاي ده يحصل في بلد زي العندنا هنا. طب الأول النظام السابق احنا قلنا النظام السابق كان بيلفق وشرطة كانت بتلفق للناس الغلابة اللي معلهاش الضوء  وبيدخلوهم السجون. طب احنا واثقين في الجيش وواثقين في المجلس العسكري يلفق كمان الجيش نروح فين احنا كدة . إيه اللي نقدر نقوم به أرجوكم . أنا أناشد معالي السيد المشير، أناشده بالتحقيق والافراج عن ابني. ابني ليس بلطجيا ياسيادة المشير، ابني ليس مغتصب للنساء،  ابني لم يمس البلد باي شيء، ولم يمس أي منشأه في البلد. ابني مسرقش من أي حاجة في البلد، ابني وإسأل عليا وإعرف أنا مين، احنا علشان احنا معلناش الضوء .. في ناس في السجن يا سيادة المشير مظلومة كتير أوي. في ناس ملمومة مظلومة كتير أوي

Father of Ayman Adel Hifny Mohamed suspect in Military Criminal Case number 141. “My son is a student at the Higher Institute for Social Services and he’s not a thug. My son on the 20th.. the 19th of March. The 19th of March if you would remember what March was like. What the state the country was in? On the 19th of March my son was giving me and his mother a hard time. I grabbed my son, I don’t want him to go down the wrong path and do bad things. I was violent with him and he rejected my violence and was stubborn. So I handed him over.. There was no police.. I handed him over to the army so that they take small appropriate measures suitable to the incident that had occurred. I was surprised that the army started hitting him and stripped him from his clothes and took turns in beating him up and making him crawl on the floor in front of me. I couldn’t do anything I was scared of the army. I retreated and left my son, three days later I found out that he was sentenced to 5 years prison and 5 years under surveillance. What did my son do so he gets sentences to 5 years in prison and 5 years under surveillance. My son didn’t do anything. The army did not arrest him I handed him over to the army because he was giving me a hard time. I just wanted them to take a measures appropriate to what he had done with me. But this whole big deal that was made is injustice. An injustice has befallen my son. They accused him.. The accusation that were brought against him was possession of melee’ weapons, robbery. Robbing his uncle’s store. What uncle? He doesn’t have an uncle who owns a store. Robbery. The second accusation was attempt to detonate a gas tank at home and acts of terror against parents. I am the one who took him to the army and I am saying he did not do these things with us. My son did not do things that were said in the case. When I felt what was happening to my son was an injustice I hired a lawyer to repeal his case. The lawyer took money from me for the repeal and then came and told me the time for repeals had passed already. What are we supposed to do? He told me a petition. He told me to submit a petition in the North area and I did and no one has responded to it. I.. when the Supreme Council for Armed Forces issued decision number 268 I think, if someone has a complaint they can fax it. I sent a fax and documents. I sent that I .. we.. are a good family, a family that has no history with the courts or anything like this. We never even entered a police station before. We don’t even know anything in a police station. My other son, his brother has bachelors degree in commerce, he graduated in 2009. His sister has a diploma and is married. And my son the one they said is a robber and thug and I don’t know what. My son is at the Institute of Social Services in Moharam Bek. Student. I don’t know how this happened. How can this happen in our country here. At first it was the old regime, we said that the old regime used to fabricate charges… and the police used to fabricate charges for poor people that are not in the spotlight, and they used to be put in prison. But this is the army, the army we trusted and the Supreme Council of Armed Forces are fabricating charges as well. Where are we supposed to go then now? What can we do? Please. I beseech his Excellency Mr. Field Marshal. I beseech him to investigate and release my son. My son is not a thug Mr. Field Marshall. My son is not a rapist. My son has not harmed the country in any way. He has not harmed any institution in the country. My son has not stolen anything from the country. My son, and ask about me and know who I am. It is because we are not in the spotlight. People are in prison Mr. Field Marshall unjustly a lot of people are collected in prisons and extremely oppressed. “

شهادة صبحي عبد الحميد عن القبض عن ابنه و الحكم عليه عسكريا

مؤتمر صحفي السبت 20 أغسطس

 

تتشرف لجنة الحريات بنقابة الصحفيين و مجموعة لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين بدعوتكم لحضور المؤتمر الصحفى الذى سينعقد فى نقابة الصحفيين الموافق السبت 20 اغسطس فى نمام الساعة 12:00 ظهرا بالدور الثالث . سيناقش التصعيد الذى حدث مؤخرا فى المحاكمات العسكرية من حيث الاحكام ،التهم، استهداف النشطاء والمتظاهرين السلميين. سيحضر المؤتمر اهالى المحكوم عليهم و منظمات سياسية وحقوقية بالأضافة لشخصيات عامة للإدلاء بتصريحات عن موقفهم من المحاكمات العسكرية للمدنيين. يشرفناحضورك ودعمك. شكرا …

Freedom Committee Journalism Syndicate and No Military Trials for civilians would like to cordially invite you to attend a press conference that will be held at the Press Syndicate on Saturday, August 20th at 12:00 pm third floor. The conference will address the recent escalation in military trials in terms of sentencing, charges, and the targeting of activists and peaceful demonstrators. The convicted families and Political and human rights organizations will be present along with some public figures to make a statement. We appreciate your attendance and support. Thank you

شهادات عن ضرب وتعذيب المتظاهرين والمعتقلين يوم 22 يوليو في الاسكندرية

أخر أخبار المحاكمات العسكرية للمدنيين- القاهرة

  تنظر صباحا, الأحد 14 أغسطس, قضايا المجموعة الثانية من شباب 28 يونيو. (تم النظر في قضية المجموعة الأولى منهم اليوم- تأجيل ليوم الأثنين) و أيضا جلسة محمد جاد الشهير بسامبو و استدعاء الناشطة أسماء محفوظ للتحقيق معها في النيابة العسكرية.

تنظر المحكمة العسكرية الاثنين قضايا الشباب المقبوض عليهم 2 و 5 و 7 أغسطس من التحرير.التهم ترديد هتافات مناوءة ضد الجيش و الاعتداء على مكلف بالخدمة العامة

تم تقديم شكوي لنيابة شمال القاهرة عسكرية للتحري عن الحالة المرضية لعماد حسبن و محمد عبد الغني المودعين في مستشفي السجن الحربي ( قبض عليهم أثناء فض افطار رمضان بميدان التحرير 5 أغسطس)

ندعوكم 10 ص أمام النيابة العسكرية س 28 بالحي العاشر بمدينة نصر لوقفة تضامن مع كل المعروضين غدا على النيابة العسكرية و المحكمة العسكرية, و للمطالبة بوقف المحاكمات العسكرية للمدنيين

استدعاء الناشطة أسماء محفوظ للنيابة العسكرية

تلقت الناشطة أسماء محفوظاستدعاء للتحقيق معها أمام النيابة العسكرية غدا الموافق 14 أغسطس 2011 في القضية رقم 55 لسنة 2011 أداريعسكري, دون ابداء اي توضيح لسبب استدعاءها.

دعوة لوقفة غدا للتضامن مع أسماء محفوظ. 10 ص أمام النيابة العسكرية -س28- بالحي العاشر بمدينة نصر

شهادة فريد علي … أحداث مسرح البالون

“لما انت الجيش اللي بنتحامى فيه بتعمل فينا كدة؟!”

فريد علي, اتقبض عليه و اخرين يوم 28 يونيو من امام مسرح البالون  بعد الاعتداء عليه و على أهالي الشهداء هناك. في نفس اليوم اتقبض على مجموعةأخرى من ميدان التحرير في مواجهة مع الداخلية استمرت ساعات.

فريد خرج هو و مجموعة مسرح البالون بعد محاكمة عسكرية و احكام مع ايقاف التنفيذ.  لسة باقي 19 شخص من ميدان التحرير بيحاكموا عسكريا.

 اسمعوا شهادة فريد. و افتكروا ان فيه زيه عشرات احنا متابعين قضاياهم, و فيه غيرهم الاف احنا مانعرفش عنهم حاجة

تابعنا على تويتر

  • اتحاكم عسكرى .. فمات دول صورتين لكريم مدحت 19 سنة .. صورة ليه قبل ما يتحاكم عسكرى ويدخل السجن، وصورة تانية بعد... fb.me/7l4zrpqa6 2 weeks ago
  • "أنا أحمد أمين غزالي، أرسل اليكم هذه الرسالة ولعلها الأخيرة، فأنا أموت بالبطىء، وأعاني من ضعف شديد ولا أستطيع... fb.me/8GZsEzyDE 1 month ago
  • "يقبع الغزالي الآن في زنزانة انفرادية مساحتها اثنين متر فى متر ونصف، ولا يسمح له سوى بـ 15 دقيقة في اليوم للذهاب... fb.me/1T6rgUnWB 1 month ago